/* Milonic DHTML Website Navigation Menu Version 5, license number 187760 Written by Andy Woolley - Copyright 2003 (c) Milonic Solutions Limited. All Rights Reserved. Please visit http://www.milonic.com/ for more information. */

 

 

بحث

 

 

 

עברית

 
 

English

 
 

الكلاب – أمراض الأسنان


الحقائق

 

 

 
 

المحتويات

 

إنضموا إلى "حي"
أو تبرعوا

 

أي نوع من مشاكل الأسنان تحدث في الكلاب؟

تنتشر أمراض الأسنان بين الكلاب كما هي أيضا في الإنسان، و يعتبر تسوس الأسنان هو المرض الأكثر شيوعا من أمراض الأسنان، لكن ليس هذا هو الحال في الكلاب، فالمرض الأكثر شيوعا في الكلاب هو ترسب الجير على الأسنان، مما يسبب تهيج و إلتهاب اللثة حول قاعدة الأسنان، فيتسبب في تعرية جذور الأسنان، و يؤدي هذا إلى العدوى و الإلتهاب، الألم، الإمتناع عن الطعام، سيل اللعاب، و أخيرا فقد الأسنان.

 

كيف يترسب الجير على الأسنان، و ماذا يفعل عندما يترسب؟

تتكون طبقة البلاك على الأسنان و هي مادة صمغية تتكون على الأسنان خلال ساعات قليلة بعد تناول الوجبات، و خلال 24 ساعة تبدأ طبقة البلاك في التصلب و تظهر في شكل جير الأسنان.

 

و يسبب جير الأسنان الأذى بطريقتين: أولا، يساعد في نمو و تكاثر البكتيريا في الفم، فهناك دلائل علمية على أن البكتيريا الموجودة في جير الأسنان تصل إلى الدم و تصيب الأعضاء الداخلية المختلفة، و قد يتسبب هذا في أمراض القلب و الكلى.

 

ثانيا، يترسب الجير على حافة اللثة، و يأخذ في الازدياد، و يدفع اللثة بعيدا عن جذور الأسنان فترتخي الأسنان و تسقط في النهاية.

 

أليس هذا حقيقي أن الكلاب التي تأكل غذاء الكلاب الجاف لا تكون الجير على الأسنان؟

هناك الكثير من المفاهيم الخاطئة عن ترسب الجير عند الكلاب، قد يلعب الغذاء دورا ما حيث أن الغذاء الجاف لا يلتصق بالأسنان كما في حالة الأغذية المعلبة، فلا يتسبب في ترسيب الجير سريعا على الأسنان، لكن هذا لا يعني أن أكل الغذاء الجاف يزيل الجير عن الأسنان، فبمجرد تكون الجير على الأسنان ينبغي أن يتم إزالته أو تنظيفه بواسطة شخص محترف.

 

واحد من العوامل الأساسية التي نحدد حجم ترسب الجير هو كمياء الجسم الفردية (تحدد عن طريق التكوين الوراثي و بعض العوامل الأخرى)، تحتاج بعض الكلاب إلى تنظيف الأسنان سنويا، و أخرى تحتاج للتنظيف مرة كل عدة سنوات.
 

ماذا يفعل الجير في الأسنان؟

إذا سمح للجير بالبقاء على الأسنان، قد تحدث عدة أشياء منها:

  1. سيدفع الجير اللثة ميكانيكيا بعيدا عن جذور الأسنان، فترتخي الأسنان من مجراها و تتسلل العدوى إلى تجويف الأسنان، قد تسقط الأسنان أو يجب خلعها.
     
  2. تتراكم العدوى في الفم، فتسبب إلتهاب اللثة، التهاب اللوزتين، والتهاب البلعوم (التهاب الزور) و برغم أن المضادات الحيوية قد تؤدي إلي زوال العدوى مؤقتا، فإن لم يزال الجير من على الأسنان، ستعود العدوى سريعا مرة أخرى.
     
  3. سيحمل الدم العدوى من الفم و الأسنان إلى أجزاء أخرى من الجسم، تبدأ أمراض القلب و الكلى من الفم.

أعلى الصفحة

 

كيف تنظف أسنان كلبي؟

يحتاج التنظيف الجيد للأسنان تعاون من الحيوان المريض حتى تزال طبقة البلاك و الجير بشكل جيد.

 

تحتاج إلي تخدير الكلب حتى تنظف الأسنان جيدا، برغم أن التخدير يحمل بعض المخاطر، فإن المخدرات الحديثة و أجهزة مراقبة عملية التخدير التي تستعمل حاليا تقلل من خطورة التخدير، حتى مع الكلاب كبيرة السن.

 

بحسب حالة الكلب الصحية، يتم أجراء بعض إختبارات الدم لتحديد عدد الخلايا الدموية و وظائف الجسم.

 

و قد تعطى المحاليل تحت الجلد أو في الوريد خلال التخدير و تنظيف الأسنان حسب عمر الكلب و وظائف جسمة.

 

قبل التنظيف يجب أن يتم فحص شامل لفم الكلب، اللسان، و البلعوم (الزور)، و سيفحص طبيبك البيطري الكلب لتحديد أن كان هناك أسنان زائدة، مرتخية، أو مكسورة، تشوهات الأسنان، أسنان متساقطة محتجزة، أورام، قرح الفم، خراريج، أجسام غريبة، إلتهابات اللثة، و المشاكل الأخرى، و يصرف إهتمام خاص بمناطق إلتهابات اللثة (gingivitis) و إلتهابات الأغشية المحيطة بالسِنة(periodontitis).

 

هناك أربعة خطوات في عملية تنظيف أسنان كلبك:

  1. التقشير: يزال الجير أعلى و أسفل مستوى اللثة و يتم هذا بواسطة أدوات يدوية و جهاز التنظيف بالموجات فوق الصوتية.
      
  2. التلميع: ينعم التلميع سطح السنة، و يجعلها تقاوم تكوين المزيد من البلاك.
      
  3. الغسيل: يزيل الغسيل أي بواقي من التنظيف و يساعد في إزالة البكتيريا التي تصاحب جير الأسنان.
      
  4. الفلوريد: يساعد وضع الفلوريد على الأسنان في تقليل حساسية الأسنان، يقوي طبقة الإناميل، و يقلل معدلات ترسيب البلاك على الأسنان في المستقبل.

ملاحظة: يتكرر أثناء تنظيف الأسنان، سقوط سِنة أو أكثر من أسنان كلبك المرتخية بعد إزالة الجير.

  

لأن هذه الأسنان كانت محمولة فقط بطبقة الجير، تعتبر هذه الأسنان المرتخية مصدرا للألم، عدم الراحة، العدوى، ورائحة الفم الكريهة و تحتاج إلى الإزالة من أجل صحة الكلب، عدد أسنان الكلب 42 سِنة، و فقد القليل أو العديد منها لا يتداخل أو يعوق قدرة الكلب على الأكل، و ما يثير الدهشة هو أن الكلب يستطيع التعايش جيدا بدون أية أسنان.

 

ما هي الترتيبات اللازمة من أجل تنظيف الأسنان؟

من المهم أن تحجب الطعام عن الكلب الساعة 6 مساء الليلة التي تسبق يوم التنظيف، و تحجب الماء بعد نصف الليل من ليلة التنظيف.

 

سيحتاج الكلب أن يبقى داخل المنزل هذه اليلة بعد التنظيف و أن يظل هادئا و آمنا لضمان عدم حدوث أي حوادث (السقوط من أعلى و ...إلخ) حتي يسترد وعيه من تأثير المخدر، إن لم يمكن هذا، ربما تحتاج أن ترتب من أجل بقاء الكلب هذه الليلة في المستشفى.

 

من فضلك، لا تقدم الطعام أو المياة لمدة ساعة بعد العودة إلى المنزل، ويجب تغذية الكلب قليلا هذه الليلة ثم يعود إلى التغذية الطبيعية صباح اليوم التالي، حيث يكون قد تخلص تماما من تأثير المخدر.

 

أعطي المضادات حيوية (إن أوصى بها الطبيب) في موعدها بحسب إرشادات الطبيب.

 

ما هو خراج جذر السنةِ؟

قد يصاب جذر السنة بالعدوى مما يؤدي إلى تكوين خراج حول الجذر، و يصبح هذا الخراج مؤلما و قد يصاحبه إرتفاع درجة حرارة الجسم و فقدان الشهية، قد يفرز هذا الخراج صديدا حول تجويف السنة، و إن حدث خراج حول الضِرس العلوى الرابع يظهر إنتفاخ تحت الجلد أسفل عين الكلب، و قد يسيل الصديد على وجه الكلب، و هذا هو سبب دخول جذور السِنة في منطقة الجيوب الأنفية أسفل العين.

 

و قد تبدو الِسنة نفسها على ما يرام، لكن إن أهملنا الخراج أسفل الضِرس قد ينقل العدوى للعظام المحيطة به.

 

يجب خلع السنة أو الضرس المصاب، و يجب تفريغ تجويف الخراج و تنظيفه، و دائما تستخدم المضادات الحيوية و أحيانا تستعمل المطهرات أيضا.

 

العناية و الوقاية المنزلية:

تغذية كلبك بغذاء الكلاب الجاف و تقديم لعبات المضغ سيساعد في تجنب تكوين الجير على الأسنان.

 

تنظيف الأسنان بالفرشاة هي أفضل طريقة لإزالة البلاك قبل أن يتحول إلى الجير، نحن ننصح بإستخدام فرشاة و معجون الأسنان المصممة خصيصا من أجل الإستعمال المنزلي للكلاب، تتحمل بعض الكلاب هذا، و البعض الآخر لن يدعك تقترب من فمه و ربما تعض أصاحبها إن حاولوا عمل هذا، و ستقبل بعض الكلاب بعض البدائل مثل مسح الأسنان بإستخدام قطعة من القماش المبللة بمحلول من الصودا ( كربونات الصوديوم)، و البعض سيسمح حتى بالتنظيف بالخيط، أو بإستخدام المربي لأظافر يده في تنظيف الجير عند بداية تكوينه على الأسنان!

 

في بعض الأحيان، يوصى بإستعمال غسول للفم و الأسنان لقتل البكتيريا في الفم.

 

أعلى الصفحة